وكالة العباسية نيوزالصدر والمالكي فرعا دوحة واحدة والتغيير قاب قوسين، بل ادنى وكالة العباسية نيوزوقفة وكالة العباسية نيوزالبوابات النجمية وأقطار السماوات والأرض وكالة العباسية نيوزفي سبيل الوطن وليس في سبيل البعث…….!! وكالة العباسية نيوز“ياسيد الأشواق”يجمع مابين سارة السهيل وكريم الحربي وكالة العباسية نيوزمعالي وزير النفط أبتداءً نحن نعرف حرصك على كل ماهو قانوني وشرعي .. وكالة العباسية نيوز“ونريد ان نمن على الذين استضعفوا في الأرض ونجعلهم أئمة ونجعلهم الوارثين” وكالة العباسية نيوزسيادة العراق في خطر….!! وكالة العباسية نيوزاذا كان الهلال من زجاج فلا ترم الناس بحجر ….! وكالة العباسية نيوزمشروع الجواز الالكتروني والفيزا الالكترونية لجمهورية العراق يحصد المرتبة الأولى عالميا كأفضل نظام الكتروني متطور ومتكامل لسنة 2023 وكالة العباسية نيوزسؤال بريء جدا !!بعنوان : من سيحمي هؤلاء؟ وكالة العباسية نيوز#من هو (حسن مكوطر) ؟ وكالة العباسية نيوزالكاتب والباحث سمير عبيد يفتح نيرانه على الحكيم ومحافظ النجف وكالة العباسية نيوزتمساح في مجلس النواب !!!! وكالة العباسية نيوزمعلومات مؤكدة تهدد بوقف وشلل حركة مشروع طائرات (اف 16) بالكامل…..!! وكالة العباسية نيوزامام أنظار السيد القائد العام للقوات المسلحة آمام السيد معالي وزير الدفاع وكالة العباسية نيوز(هدر للمال العام وسرقة لقوت الشعب بوضح النهار )…!! وكالة العباسية نيوزامام أنظار السيد رئيس الوزراء ملفات فساد بنصف مليار دولار في وزارة الدفاع وكالة العباسية نيوزالكاتب والفنان جبار المشهداني يقصف خميس الخنجر بصواريخ عابرة لجرف الصخر …!! وكالة العباسية نيوزفي سابقه غريبه من نوعها …..!! وكالة العباسية نيوزبراءة مديحة معارج و اعدام عبد الزهرة شكارة……!! وكالة العباسية نيوزجريمة القتل في النجف .. ودور القضاء والقضاة … والقوات الامنية ! وكالة العباسية نيوزبسم الله الرحمن الرحيم يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ صدق الله العلي العظيم وكالة العباسية نيوزارفع رأسك العراق الشامخ مهد الحضارة وحاكم العالم وكالة العباسية نيوزتنويه..
أحدث_الأخبار
- 37 views

اذا كان الهلال من زجاج فلا ترم الناس بحجر ….!

 

عباس الخفاجي
ظهر مدير مهرجان الهلال الذهبي في برنامج تلفازي وقد صرح وتطرق الى موضوعات واشارات تخص ظاهرة المهرجانات ونظرا لتجاوزاته ومغالطاته وادعاءاته الكاذبة التي لاقت استهجانا من مقدمة البرنامج الإعلامية نور الماجد مشكورة ومن الضيوف وبدورنا نقدم شكرنا وتقديرنا العالي للفنان مازن محمد مصطفى لرده الموضوعي والملتزم وفضح توجهات مهرجان الهلال التي اساءت للفن والثقافة العراقية .. ولسنا من عشاق الجدل والمساجلات لكن الحقيقة تتطلب الرد وتوضيح الأمور التي تكشف مدير الهلال واكاذيبه والدفاع عن مهرجانه الذي شكل وصمة وتجاوزا أساء به إلى الفن العراقي والى نقابة الفنانين الموقرة . وسنجمل الرد بالنقاط التالية:
١- أن اسم الهلال الذهبي لا يناسب مع مظاهر العري والقبح التي ظهرت فالهلال رمز أو تسمية دينية والاسم لايطابق مع الفعل الذي نشر الفساد .
٢- حمل المهرجان مظاهر النوادي وقاعات الأعراس حيث عقد في قاعة اسفاف وتهريج وليس مكان أو مسرح محترم.
٣- تم التركيز على تكريم البلوكرات والفاشيستنات والملفقات واللواتي ليس لديهن غير الفساتين العارية والمؤخرات السلكيونية ولهذا شهدت مواقع التواصل الاجتماعي هجوما ساخرا عليه وعلى المظاهره السلبية السيئة.
٤- لم تكن الجوائز موضوعية بل كانت للمجاملات والمحاباة ولم يتم الاحتكام إلى لجنة تحكيم متخصصة ومنصفة ووقع الحيف على الكثير من الفنانين الذين استبعدوا ولتحتل المشهد الفتيات العاريات ‘ أنه مهرجان العري والتفاهه والصدور العارية والمؤخرات المتفخمة .
٥- لايمكن مقارنة المهرجان بمهرجان مؤسسة عيون لأن مهرجاننا أصبح مهرجانا عراقيا وعربيا بامتياز وله تاريخ طويل منذ ثمانية عشر عاما على تاسيسه وهو مهرجان ثقافي يشمل جميع الميادين والحقول وجائزته مصنوعة في الصين من البرونز الذهبي والفضي والشهاداته تطبع في بيروت ولا تجلب من سوق الشورجة .
٦- ولقد امتاز مهرجان عيون بوجود نقاد ومتخصصين ولجان موضوعية في اختيار الجوائز عبر استمارة تطرح سنويا. ومهرجان عيون بعيد عن نفخ الشفاه والاجساد الرخيصة والمساومات المادية .
٧- وصرح مدير الهلال بأن مهرجانه الاول وانه الانجح كان عليه أن يسمع رأي هذا التوصيف من النقاد والجمهور لا ان يدعيه بنفسه ومن مدح لنفسه فقد ذمها ‘ كما قالت العرب .

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments