وكالة العباسية نيوزكوردستان يفتح ذراعيه لأبناء الوسط والجنوب وكالة العباسية نيوزالمالكي : الخائفون من الانتخابات لايصلحون للحكم وكالة العباسية نيوزتهنئة الرئيس نيجيرفان بارزاني بمناسبة عيد الأضحى المبارك وكالة العباسية نيوزاللعبة انتهت:-“اللافتة الأقوى”لمن يريد الفائدة والتوبة! وكالة العباسية نيوزبيان صادر عن وزارة الصحة وكالة العباسية نيوزبرئاسة النائب زياد الجنابي ، وفد كتلة المبادرة يلتقي رئيس الوزراء. وكالة العباسية نيوزفعل الاستثمار ما لم يفعله الاستعمار………!! وكالة العباسية نيوزالفلم عند احمد ملا طلال….!! وكالة العباسية نيوزوفد كتلة المبادرة برئاسة السيد زياد الجنابي يزور السيد نوري المالكي وكالة العباسية نيوزمديرُ عام دائرةِ الفنون العامة دورُ الإعلام محوري في تسليطِ الضوء على المعارضِ والانشطةِ التي تنظمها الدائرة. وكالة العباسية نيوزرئيس كتلة المبادرة زياد الجنابي والشيخ قيس الخزعلي يبحثان سبل إصلاح الواقع السياسي وكالة العباسية نيوزخلال استقباله وفداً اعلامياً رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية يؤكد : سنعيد امجاد الرياضة في العراق وكالة العباسية نيوزاللجنة الاولمبية الوطنية العراقية تستذكر شيخ المدربين وكالة العباسية نيوزمؤيد اللامي يترأس اجتماع اللجنة العليا لاحتفالات عيد الصحافة ويؤكد اهمية اظهار الصورة المشرقة للعراق امام الوفود التي ستزور العراق . وكالة العباسية نيوزحماية البيئة وتثقيف الأطفال مرتكزات عمل وطنية وكالة العباسية نيوزسري للغاية ويفتح باليد ….!! وكالة العباسية نيوزنقابة الصحفيين العراقيين تثمن قرار رئيس مجلس القضاء الأعلى بتسهيل دخول أجهزة الموبايل العائدة للصحفيين إلى المحاكم وكالة العباسية نيوزرئيس مجلس الوزراء السيد محمد شياع السوداني يفتتح مركز البيانات الرقمي في وزارة الداخلية وكالة العباسية نيوزتعليق على قرار الهيئة العامة في محكمة التمييز الاتحادية بالعدد 4 / هيئة عامة / 2024 في 29/5/2024 وكالة العباسية نيوزتخريج الفوج الماسي لروضة الوردية الشميساني بالتزامن مع اليوبيل الفضي الملكي وكالة العباسية نيوزالخلاصة من قرار محكمة التمييز في قرارات المحكمة الاتحادية وكالة العباسية نيوزقرار المحكمة الاتحادية الذي اعدمته الهيئة العامة لمحكمة التمييز الاتحادية قد كان في جزء منه مجاملة للقاضي الذي اعلن استقالته من المحكمة الاتحادية سابقا وكالة العباسية نيوزخلال اجتماع الوفد القضائي العراقي في البحرين ..منظمة مجموعة العمل تعتبر العراق من الدول الملتزمة التزاما عاليا بتوصيات مجموعة العمل المالي في مجال مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب وكالة العباسية نيوزإعلان إنطلاق مسابقة “جائزة عيون” بنسختها ( ١٦ ) في مجال الإعلام بمختلف اختصاصاته والأدب بمختلف أجناسه والدراما والفنون المسرحية والسينمائية والموسيقية والغنائية والفنون التشكيلية وكالة العباسية نيوزالعراق خارج لائحة الارهاب بجهود القاضي العادل فائق زيدان
أحدث_الأخبار
- 86 views

ما لا يفهمه السياسيين الصمت المكبوت

علاء ال عواد العزاوي
………..
حين استلمت حكومة السيد السوداني الجانب التنفيذي من الدولة العراقية كانت الاغلبية الكبيرة ترى أن هذه الحكومة نسخة من النسخ التي سبقتها ولن تفيد المواطن العراقي في أبسط الاشياء ..
ولكن ..
بمرور الأيام ومن خلال الأعمال والافعال تبين أن هذه الحكومة ماضية في تحقيق اهدافها المرسومة وانجاز كافة المشاريع المتلكئة ومكافحة الفساد ..
ولكن شخص واحد لا يستطيع مهما بلغت قوته أن يقف بوجه عاصفة هوجاء جل همها
مصلحتها الخاصة ..
فالواضح للعيان أمام الشعب أن السوداني وباللغة العامة ( مكتوف الايادي) أي بما معناه انه يريد ولكن تشكيلات الحكومة الأخرى من الاطار الذي شكلها والاكراد وتحالفات العزم والسيادة ومن كانوا ( مستقلين) ..
وسط مقاطعة وعزوف التيار الصدري وجماهير قاعدته الشعبية الضخمة التي تتجاوز اعدادها جماهير تحالفات الحكومة .
ان المراقب للاحداث المستقبلية القادمة يرى في الأفق قنبلة نووية جاهزة للانفجار في أي جزء من الثانية وتتلخص في انتخابات مجالس المحافظات المجمدة اصلا والتي تتهافت عليها الاحزاب بسرعة جنونية للاستحواذ على أكبر عدد من الغنائم حيث تعتبر الآن المناصب السياسية أكبر وسيلة للارتزاق السياسي ..
وهنا لابد من التحذير فائق الأهمية للجميع ..
((انكم تلعبون في النار ..
وأول المحترقون فيها هو ..أنتم)) لانكم رضيتم الاستمرار في معادلة سياسية من طرف واحد واهملتم الأطراف الأخرى ومن ضمنها التيار الصدري الكبير الشعبية مثلما حدث لربما مر مرور الكرام بسبب حكمة المرجعية الدينية سابقا ولكن التهميش المتعمد من قبل اطراف معينه في الحكومة والبرلمان سيؤدي إلى ما لايحمد عقباه ..
ويجدر بالإشارة هنا إلى فقرة مهمة جدا وهي أن تيار الفراتين حزب السيد السوداني قد شخص هذه الحالة مبكرا ولن يشارك في انتخابات مجالس المحافظات أي بمعناه رسالة واضحة أن فكرة إجراء هذه الانتخابات جاءت من جهات أخرى غير الحكومة ..
ولقد شخص الكثير من السياسيين وفطاحل الكتابة السياسية هذه الحالة الخطرة مبكرا ..
نعم الحكومة وبجهد واضح من قبل السيد السوداني تحاول وبشتى الطرق خدمة المواطن العراقي من خلال انجاز الكثير من المشاريع المتلكئة والجديدة ..ولكن الخياط واحد (( والشك كبير ))
ولعل مما شخصه الزميل سعد الاوسي _ عملاق صحافة الجماهير في مقاله الموسوم أيها السبط المقتدى هو خير دليل على الوضع العام حاليا..
وجاء مقاله الأخير الموسوم اعلاه استشعار دقيق لما سيحدث وعن رؤية وقراءة صائبة للاحداث ..
ولذلك انتبهوا من إعادة
استفزاز شعب وحاولوا تدارك الموقف قبل فوات الاوان ..
ونصيحة لمن إعاد طرح إجراء هذه الانتخابات..
((شوف لك غيرها))
ان نسبة نجاح المشاركة في كل انتخابات في العالم لابد أن لاتكون تحت 20% والا تعتبر فاقدة الشرعية ..ومنذ انتخابات عام 2018 البرلمانية والإعداد تتناقص مما شكل عزوفا جماهيريا عن المشاركة في اعطاء الشرعية للحكومة بشقيها التنفيذي و التشريعي ..
وجاء انسحاب اكثر من 75 نائب من البرلمان
أكبر هزة في التاريخ السياسي الحديث ..
ولم يتعظوا
وجرى تهميش أصوات النازحين واصوات الخارج ..
ولم يتعظوا..
فاحذروا ..القنبلة النووية الموقوتة ..
اللهم اني بلغت اللهم فاشهد..
الشعب يريد انهاء الانين والالم والجوع والعطش
والكسوة والستر والعيش الرغيد الكافي ..
لايريد ..سياستكم ..التي هي لكم ..وليس له
وابو حليم تكفيه الاشارة
علاء ال عواد العزاوي

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments